Climate - banner

المناخ

ضمان الاستدامة البيئية وبناء القدرة على الصمود أمام تغير المناخ

يتحمل المزارعون أصحاب الحيازات الصغيرة وفقراء الريف وطأة تغير المناخ وتدهور الموارد الطبيعية. وتضع الظواهر الجوية المتطرفة، مثل الجفاف والعواصف والفيضانات، ضغوطا على النظم الإيكولوجية التي يعتمد عليها المزارعون، شأنها شأن العمليات التي تحدث بالتدريج مثل ارتفاع مستويات سطح البحر وذوبان الجبال الجليدية.

وتتسبب حالات تلف المحاصيل ونفوق الحيوانات في خسائر اقتصادية وتقوض الأمن الغذائي لسكان الريف بشكل أكثر تواترا، ولا سيما في أجزاء من أفريقيا جنوب الصحراء.

وفي الوقت نفسه، يتطلب النمو السريع لسكان العالم مستويات أعلى من الإنتاج الغذائي. ولتلبية الاحتياجات المتزايدة في العالم، ، يجب أن يتضاعف الإنتاج الزراعي بحلول عام 2050،ويجب تقليل الهالك من الأغذية، ويجب أن تصبح سلاسل القيمة مستدامة وفعالة.

ويزداد تقويض النظم الإيكولوجية التي يعتمد عليها المزارعون أصحاب الحيازات الصغيرة. فالوصول إلى الأراضي الزراعية المناسبة آخذ في التراجع، كما أن موارد الغابات والتربة والمياه تتقلص وتتدهور على نحو متزايد. 

ويعتمد العديد من المزارعين على الأراضي الهامشية البعلية في انتاجهم، حيث تزداد ندرة المياه. ويتسبب التلوث والاستغلال المفرط في انخفاض خطير في أعداد الأسماك، مما يهدد مصادر أساسية للدخل والتغذية.

تحسين الممارسات الزراعية وحماية البيئة

إن المزارعين الفقراء والصيادين هم حراس الموارد الطبيعية. ويمكن أن تؤدي قطاعات الزراعة والغابات ومصايد الأسماك، بمساعدة محددة الأهداف، دورا رئيسيا في التصدي للتدهور البيئي وتغير المناخ.

ويمكن أن يساعد تحسين إدارة الأراضي وتصحيح الممارسات الزراعية في تخفيف الضغوط الواقعة على البيئة وخفض انبعاثات غازات الاحتباس الحراري. 

كما يمكن أن تؤدي نظم الزراعة التي تنتهج ممارسات التكثيف المستدام إلى زيادة قدرة المحاصيل على التحمل، وتنوع الإنتاج والتصدي للتدهور البيئي.

التكثيف الزراعي المستدام

يشجع الصندوق النمو الزراعي المستدام بيئيا والمدمج في النظم الإيكولوجية. فنحن نساعد المزارعين والصيادين على أن يصبحوا أكثر قدرة على الصمود أمام أثر تغير المناخ.

ويعد برنامج التأقلم لصالح زراعة أصحاب الحيازات التابع للصندوق أكبر برنامج عالمي لتكيف المزارعين أصحاب الحيازات الصغيرة مع تغير المناخ. ونحن نقوم بتوجيه التمويل البيئي والمناخي إلى المزارعين أصحاب الحيازات الصغيرة، مما يساعدهم على الحد من الفقر، ويساعد على تعزيز التنوع البيولوجي، وزيادة الغلات وخفض انبعاثات غازات الاحتباس الحراري.

كما أن الصندوق وكالة منفذة لمرفق البيئة العالمية والصندوق الأخضر للمناخ. وهما من بين الآليات المالية الرئيسية التي تتناول القضايا المتشابكة المتمثلة في تخفيف حدة الفقر، وتعزيز الإدارة المستدامة للنظم الإيكولوجية والتكيف مع تغير المناخ والعمل على التخفيف من آثاره.

ومن خلال هذه البرامج، يعمل الصندوق مع شركائه للتوسع في تطبيق النُهج الناجحة المتعلقة بالإنتاج الزراعي المستدام وسلاسل القيمة الخضراء. وتبني هذه النُهج القادرة على الصمود أمام تغير المناخ من خلال إدارة نظم استخدام الأراضي المتنافسة والحد من الفقر، وتعزيز التنوع البيولوجي، وزيادة الغلات وخفض انبعاثات غازات الاحتباس الحراري.

في العمق

في العمق

الطاقة المتجددة

يعتمد أكثر من 2.5 مليار شخص على الكتل الحيوية، مثل خشب الوقود والفحم والمخلفات الزراعية وروث الماشية لتلبية احتياجاتهم من الطاقة لأغراض الطهي. وفي العديد من البلدان، تمثل هذه الموارد أكثر من 90 في المائة من استهلاك الطاقة في المنزل.

تسليط الضوء

تسليط الضوء

ما تعلمته عن القدرة على الصمود من المجتمعات المحلية الريفية في غواتيمالا

على الرغم من امتلاك غواتيمالا أكبر اقتصاد في أمريكا الوسطى، فإن الفقر وانعدام المساواة منتشران فيها على نطاق واسع.   وتعاني البلد من رابع أعلى معدل لسوء التغذية المزمن في العالم. ويعاني السكان الأصليون، والسكان الريفيون، والنساء بشكل غير متناسب من سوء التغذية، والفقر، وانعدام المساواة، والمخاطر الطبيعية، بما في ذلك الجفاف، والفيضانات، والزلازل، والأعاصير، ودرجات الحرارة المتطرفة. 

ناشر الأصول

الخبراء

Pierre Yves Guedez

Senior Technical Specialist, International Climate Trust Funds

p.guedez@ifad.org

Janie Rioux

Senior Technical Specialist, Environment and Climate Finance

j.rioux@ifad.org

Hisham Zehni

Senior Technical Specialist - SECAP, Environment, Climate, Gender and Social Inclusion Division

h.zehni@ifad.org

Nutrition View more link

القصص والأخبار

القصص والأخبار

ما تعلمته عن القدرة على الصمود من المجتمعات المحلية الريفية في غواتيمالا

أكتوبر 2022 - مُدَوّنة
على الرغم من امتلاك غواتيمالا أكبر اقتصاد في أمريكا الوسطى، فإن الفقر وانعدام المساواة منتشران فيها على نطاق واسع. وتعاني البلد من رابع أعلى معدل لسوء التغذية المزمن في العالم. ويعاني السكان الأصليون، والسكان الريفيون، والنساء بشكل غير متناسب من سوء التغذية، والفقر، وانعدام المساواة، والمخاطر الطبيعية، بما في ذلك الجفاف، والفيضانات، والزلازل، والأعاصير، ودرجات الحرارة المتطرفة.

التصدي للفاقد من الأغذية من أجل نظم غذائية مستدامة

سبتمبر 2022 - مُدَوّنة
إن تقليل الفواقد من الأغذية (والقضاء عليها حيثما أمكن) يجعل النظم الغذائية أكثر استدامة. وعندما تُفقد الأغذية، تُهدر الأرض والمياه والمدخلات الأخرى المستخدمة لإنتاجها

The perfect weekend away in rural Bangladesh

سبتمبر 2022 - مُدَوّنة
Discover hidden gems in rural Bangladesh with two IFAD colleagues as they visit a community-led eco-tourism project that has transformed the area.

اليرقات الجائعة تهدد المحاصيل في كينيا. هل تستطيع النباتات أن توفر حلا طبيعيا لمكافحة الآفات؟

سبتمبر 2022 - مُدَوّنة
يواجه المزارعون في كينيا تهديدا ضئيلا ولكنه مدمر: دودة الحشد الخريفية أو Spodoptera frugiperda. وهذه اليرقات المخططة ذات اللون الأخضر الرمادي، بالرغم من صغر حجمها، تتسبب في دمار كبير في إنتاج الحبوب، كما أن المحاصيل الأساسية الثلاثة في كينيا – الذرة والذرة العويجة والأرز – هي غذاؤها المفضل.

Climate View more link

منشورات ذات صلة

منشورات ذات صلة

الزراعة الإيكولوجية: مسار شامل نحو نظم غذائية مستدامة

يونيو 2022
تطبّق الزراعة الإيكولوجية مبادئ إيكولوجية على الزراعة وتضمن الاستخدام المتجدد للموارد الطبيعية وخدمات النظام الإيكولوجي، مع معالجة الحاجة لنظم غذائية منصفة اجتماعيا يمكن للأشخاص فيها اختيار ما يأكلونه وكيفية إنتاجه.

استراتيجية التنوع البيولوجي في الصندوق للفترة 2025-2022

فبراير 2022
The purpose of this strategy is to facilitate a more systematic, organized and generalized integration of the protection, sustainable use and promotion of biodiversity in IFAD operations.

سلسلة ASAP الفنية: الحلول القائمة على الطبيعة

أكتوبر 2021
تعرض هذه الورقة النتائج الرئيسية والدروس المستفادة من الحلول المستقاة من الطبيعة ، ولا سيما من حافظة برنامج التكيف لصالح زراعة أصحاب الحيازات الصغيرة (ASAP) في الصندوق ، لإلهام البرامج المستقبلية للوصول إلى نطاق أكبر في دعم التحول الريفي الشامل

شركاء

الشركاء

ناشر الأصول

تواصل معنا

للأسئلة الرجاء التواصل مع براين ج.طومسون

مدير إدارة المعرفة والاتصالات

 +39 366 6121101 ,+39الخليوي  0654592282 b.thomson@ifad.org